رئيس التحرير / د. اسماعيل الجنابي
الأربعاء,17 يوليو, 2024

“فضيحة العميد” تهز الشارع العراقي.. رئيس جامعة البصرة يعلق

علق رئيس جامعة البصرة على الفيديوهات المنتشرة، والتي تظهر عميد إحدى كليات الجامعة، وهو في أوضاع مخلة مع طالبات، في واقعة هزت الشارع العراقي الأسبوع الماضي.

وعلق رئيس جامعة البصرة، مهند جواد كاظم، على الحادثة، في بيان: “شاهدنا استخدام صور لشخصيات من نساء الجامعة تؤدي عملها في الوظيفة أو التدريس أو الدراسة، وقد تم استخدامها بطريقة غير ملائمة على منصات التواصل الاجتماعي“.

وعبر كاظم عن رفض الجامعة القاطع “لهذا التقليد والتزوير في استخدام الصور لهذه الأغراض الدنيئة”.

واعتبر أن “هذا العمل انتهاك صارخ للحقوق الشخصية والمهنية”، مؤكدا اللجوء إلى الجهات المختصة لـ”اتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة ضد أي شخص أو جهة تقوم بالتشهير أو استخدام الصور بشكل غير مشروع”.

وطالب وفق البيان، بـ”إزالة الصور فورا من المنصات التي تم نشرها عليها، داعيا جميع الأطراف المعنية إلى التعاون والامتناع عن إساءة استخدام الصور بطريقة غير مشروعة”.

ومن جهته، قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي نعيم العبودي، في تغريدة نشرها على صفحته الرسمية بمنصة “إكس” في وقت سابق، معلقا على ذات الحادثة: إن” السلوك الفردي المذموم الطارئ لن يعرقل أو يقوض الثقة برسالة المؤسسة التعليمية وأهدافها بل سيكون واعزا مضاعفا لتحمل المسؤوليات وتآزر الجهود الإيجابية بهدف تعزيز منظومة القيم الاجتماعية والأكاديمية الفاضلة”.

وأضاف أنه “منذ اللحظة الأولى لانتشار اللقطات ذات الاختلال السلوكي اتخذنا كامل الإجراءات القانونية الرادعة التي يصل مداها إلى العزل من الوظيفة العامة إدراكا بأن هذا النوع من السلوك يمثل فعلا خطيرا مضرا بالمصلحة العامة”.

وانتشر على مواقع التواصل في العراق مقطع فيديو وصور فاضحة لعميد إحدى الكليات في جامعة البصرة، ما أثار استياء واسعا في البلاد.

وقام العميد، بحسب ما تم تداوله، بابتزاز الطالبات خاصة بعد انتشار صوره مع طالبة داخل مكتبه في الكلية، والعميد المتهم هو عميد كلية الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات في جامعة البصرة عماد الشاوي.

اقرأ أيضا

الرابط المختصر

أخبار ذات صلة

Next Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.