( مجلس الأمن الدولي وازدواجية التعامل ) - وكالة أخبار العرب | arab news agen
( مجلس الأمن الدولي وازدواجية التعامل )
  • الأربعاء, سبتمبر 23rd, 2020
حجم الخط

الكاتب /

( مجلس الأمن الدولي وازدواجية التعامل )

بقلم: ابن العراق
رساله من الشعب العراقي الى مجلس الامن الدولي ..
نسخه منه ..
1. الرئيس الامريكي ومجلس الشيوخ والبنتاكون
2. الى الاتحاد الاوروبي
3.الى مجلس الجامعه العربيه
4.الى كل المنظمات الدوليه والانسانيه ..
يا مجلس الامن هل نسيتم قراراتكم ام هي حبر على ورق اذا كانت تخص دول العالم الثالث حسب ما سميتموها اما اذا كانت تخص دولكم فتجبروا الدول الأخرى على تنفيذها فورا وبدون تاخير أليست هذه الحقيقه ..
الولايات المتحدة الأمريكية احتلت العراق عام 2003 بحجج كاذبه وملفقه وعرفت فيما بعد .. لا أريد أن اخوض في هذا المجال لكن لدي امر مهم احب ان اذكركم به ..الا هو احدى قرارات مجلسكم مجلس الأمن الدولي.. وهو عندما تحتل دوله لدوله اخرى فيتحتم على المحتل ان يحمي حدود هذه الدوله وشعبها وممتلكاتها..
لكن لم يحدث هذا للعراق عندما امريكا احتلت العراق واضعفته مما ادى الى تحاوز دول الجوار للعراق لحدوده البريه والمائيه.
والاكثر الما ولا يقل عن خطأ الاحتلال عندما سلمت ام بكل العراق الى ايران..والكل يعرف الخلافات الكبيره بيننا ومن حروب دامت لسنين طويله .
فعندما سلم الرئيس اوبما العراق لايران فقامت الاخيره بتدمير العراق وقتل شعبه ونهب امواله وثرواته تقدر بمئات المليارات والتجاوز على حدوده لمسافات كبيره وعلى طول الحدود المشتركه والتي تقدر بأكثر من الف كيلو متر.
نحن الشعب العراقي نناشدكم برسالتنا هذه يا مجلس الامن والاتحاد الأوروبي لانكم كذلك مشتركين بهذه الجريمه الكبرى باحتلال العراق ظلما وبهتانا
بأن تصدروا قرارا من مجلسكم الموقر يلزم الولايات المتحده الامريكيه المتمثله برئيسها بان يعيد الوضع بالعراق على ماكان عليه قبل عام 2003 ويعيد حدوده البريه والمائيه التي تجاوزت عليها كل من ايران والكويت وكذلك ارجاع الاموال التي نهبتها ايران ومليشياتها وتقدر بمئات المليارات من الدولارات وهذا كله موثق لدى الدوائر الماليه والبنك المركزي العراقي وكذلك الاموال التي سرقها السياسيون العراقيون والذين هم يدينون الولاء لايران ..
فأن هذا الامر يا مجلس الامن من واجبكم الخلقي والانساني والقانوني يترتب عليكم ان تسعوا لانقاذ الشعب العراقي وتعيدوا البلاد لاهله عسى أن تكفروا بعض الشيء من ذنوبكم التي اقترفتموها اتجاه الشعب العراقي ..
الشعب العراقي ينتظر تحرككم وسعيكم لارجاع البسمه على وجوه الايتام والأطفال الابرياء الذي ذاقوا الحرمان وفقد الامهات والاباء والاحبه . ولنا الأمل الكبير في انسانية بعض أعضاء مجلسكم الموقر بان تنصفونا ويرجعوا لنا بلادنا وما نهبه الاخرين .
ان الله جلت قدرته لا يقبل بالظلم .. ودمتم
عن الشعب العراقي

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا