قيادة قطر العراق تنعى أمينها العام الرفيق عزت ابراهيم الدوري - وكالة أخبار العرب | arab news agen
قيادة قطر العراق تنعى أمينها العام الرفيق عزت ابراهيم الدوري
  • الإثنين, أكتوبر 26th, 2020
حجم الخط

الكاتب /

بسم الله الرحمن الرحيم  

                                                      حزب البعث العربي الاشتراكي                                                               

      أمة عربية واحدة                                                                                        ذات رسالة خالدة

 

 (يا ايتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك أراضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي {  صدق الله العظيم

أيها الرفاق المناضلون في قطر العراق،

أيها المقاتلون الأفذاذ في جيش رجال الطريقة النقشبندية والقوات المسلحة المجاهدة،

أيها الشعب العراقي الصابر المحتسب،

أيها البعثيون المناضلون على امتداد الوطن العربي الكبير،

يا أبناء امتنا العربية المجيدة

على أرض العراق أرض الرباط والجهاد، ترجل اليوم من على صهوة جواده فارس البعث والمقاومة الوطنية العراقية رمز الشجاعة والبطولة والتضحية القائد المؤمن الهمام الرفيق عزة إبراهيم، وهو في اعلى قمم المجد والعطاء ثابتاً صابراً محتسباً مؤمناً بمسيرة البعث وبحق أمته وشعبه بالحياة الحرة الكريمة.

وإزاء هذا الحدث الجلل، فاننا واثقوان ، أيها الرفاق المناضلون، إنكم ستعملون بوصية رفيقنا الراحل الذي دعانا جميعا رحمه الله للثبات على المبادىء، والتحلي بالصبر ورباطة الجأش، والتمسك بمبادىء البعث ومنظومة أخلاقه وتقاليده التنظيمية وقيمه، لمواصلة وإدامة وتعزيز زخم المسيرة النضالية لشعبنا وأمتنا.

نعاهدك عهد الأوفياء أيها الرفيق القائد، بالثبات على ذات المبادىء التي آمنتم بها وقاتلتم من أجلها ومواصلة النضال على ذات الطريق الذي سرتم عليها طريق تحقيق أهداف حزبنا وأمتنا. ونسأل الله تعالى ان يثبتنا على الحق الذي ناضلتم من أجله، ولن نلين او نستكين حتى تحقيق النصر بعون الله.

نم قرير العين أيها القائد الشجاع شهيداً سعيداً عند ربك ملتحقا برفاق دربك الرفيق القائد الشهيد صدام حسين ورفاقه.

                                                          قيادة قطر العراق                    

                                                  لحزب البعث العربي الاشتراكي

                                               بغداد ٨ربيع الأول ١٤٤٢ هجري

                                                   الموافق ٢٥/١٠/٢٠٢٠

 

 

 

 

 

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا