رئيس التحرير / د. اسماعيل الجنابي
الأحد,14 يوليو, 2024

الأردن تستضيف اجتماعا لوزراء خارجية عرب بهدف حل أزمة سوريا

تستضيف العاصمة الأردنية عمان، غدا الاثنين، اجتماعا لوزراء خارجية السعودية ومصر والعراق وسوريا والأردن، استكمالا لاجتماع جدة التشاوري بهدف التوصل لحل سياسي للأزمة السورية.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الخارجية الأردنية، اليوم الأحد، أن “الأردن يستضيف غداً الاثنين، اجتماعاً لوزراء خارجية المملكة الأردنية الهاشمية والمملكة العربية السعودية وجمهورية العراق وجمهورية مصر العربية مع وزير خارجية الجمهورية العربية السورية”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأردنية، سنان المجالي، إن اللقاء يأتي استكمالاً للاجتماع التشاوري لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والأردن والعراق ومصر، الذي استضافته المملكة العربية السعودية في جدة يوم 14 أبريل 2023، وللبناء على الاتصالات التي قامت بها هذه الدول مع الحكومة السورية وفي سياق طروحاتها، والمبادرة الأردنية للتوصل لحل سياسي للأزمة السورية.

وكانت الخارجية السعودية أصدرت بيانا في ختام اجتماع جدة التشاوري غير الرسمي لدول مجلس التعاون الخليجي والأردن ومصر والعراق والذي جرى فيه تبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا والتطورات في المنطقة.

 وبحسب البيان الصادر عن اجتماع جدة:
  • تم التشاور وتبادل وجهات النظر حول الجهود المبذولة من أجل التوصل إلى حل سياسي للأزمة السورية ينهي كافة تداعياتها ويحافظ على وحدة سوريا، وأمنها واستقرارها، وهويتها العربية، ويعيدها إلى محيطها العربي، بما يحقق الخير لشعبها الشقيق.
  • أكد الوزراء على أن الحل السياسي هو الحل الوحيد للأزمة السورية، وأهمية أن يكون هناك دور قيادي عربي في الجهود الرامية لإنهاء الأزمة، ووضع الآليات اللازمة لهذا الدور، وتكثيف التشاور بين الدول العربية بما يكفل نجاح هذه الجهود.
  • اتفق الوزراء على أهمية حل الازمة الإنسانية، وتوفير البيئة المناسبة لوصول المساعدات لجميع المناطق في سوريا، وتهيئة الظروف اللازمة لعودة اللاجئين والنازحين السوريين إلى مناطقهم، وإنهاء معاناتهم، وتمكينهم من العودة بأمان إلى وطنهم، واتخاذ المزيد من الإجراءات التي من شأنها المساهمة في استقرار الأوضاع في كامل الأراضي السورية.
  • أكد الوزراء على أهمية مكافحة الإرهاب بكافة أشكاله وتنظيماته، ومكافحة تهريب المخدرات والاتجار بها، وأهمية قيام مؤسسات الدولة بالحفاظ على سيادة سوريا على أراضيها لإنهاء تواجد الميليشيات المسلحة فيها، والتدخلات الخارجية في الشأن الداخلي السوري.

اقرأ أيضا

الرابط المختصر

أخبار ذات صلة

Next Post

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.