غارة روسية تقطع ذراع زعيم جبهة النصرة وانقرة تعتقل قياديا بداعش | وكالة أخبار العرب | arab news agen
غارة روسية تقطع ذراع زعيم جبهة النصرة وانقرة تعتقل قياديا بداعش
  • الأربعاء, أكتوبر 4th, 2017
حجم الخط

الكاتب /

اعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم عن إصابة زعيم “جبهة النصرة” بضربة روسية بضربة جوية للطيران الروسي. وقال الناطق باسم الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، “نتيجة لعملية خاصة لوزارة الدفاع الروسية تم القضاء 12 قياديا من جبهة النصرة ب‍سوريا بينهم زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني”. وقال المتحدث باسم الدفاع الروسية، إن “زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني أصيب بجراح خطيرة وحالته حرجة نتيجة ضربة الطيران الروسي”. وأوضح أن الضربة جاءت بعد أن توصلت المخابرات العسكرية الروسية لموعد ومكان اجتماع لقيادات النصرة ضم زعيمها أبو محمد الجولاني، الثلاثاء. وقال كوناشيكوف “أسفرت الضربة الجوية عن إصابة زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني بجراح عديدة وفقد إحدى ذراعيه وهو في حالة حرجة وفقا لمعلومات من عدة مصادر مستقلة”.

ومن جهة اخرى اعلنت السلطات التركية، اعتقال قيادي رفيع المستوى في تنظيم “داعش” الإرهابي يلقب بـ”أبو يوسف” كان يظهر متوفيا في السجلات العراقية، عقب توقيفه في عملية بالعاصمة أنقرة. وفي إطار التحقيقات التي فتحها مكتب التحقيقات الخاص في النيابة العامة بولاية “صقاريا” التركية ضد التنظيم، جرى التوصل إلى معلومات تفيد أن “حيدر كريم” الملقب بـ “أبو يوسف” الذي يظهر متوفيا في السجلات العراقية، لا يزال على قيد الحياة، وموجود في العاصمة أنقرة.

وعقب ذلك نفذت فرق مكافحة الإرهاب عملية دهم على المكان المحدد في أنقرة، وأوقفت “أبو يوسف” ونقلته إلى نيابة ولاية صقاريا، كي تواصل إجراءاتها بحقه. وعثرت الفرق على قرابة 40 بطاقة شخصية مزورة في مكان إقامته. وبدورها، أمرت المحكمة المناوبة في صقاريا باعتقاله بعد إدانته بتهم “ارتكاب إبادة جماعية”، و”الانتساب إلى منظمة إرهابية”، و”محاولة إزالة النظام الدستوري”. يشار إلى أن “أبو يوسف” شارك في أنشطة ضمن تنظيم القاعدة عام 2011، وعقب ذلك انخرط بصفوف “داعش” في محافظة الأنبار العراقية، وتولى أنشطة قيادية داخله.

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا