مثنى الطبقجلي : السيد العبادي من فضلك.. على اي سارية رفعت علم الانتصار في هيروشيما الوطن ..!! | وكالة أخبار العرب | arab news agen
مثنى الطبقجلي : السيد العبادي من فضلك.. على اي سارية رفعت علم الانتصار في هيروشيما الوطن ..!!

  • الإثنين, نوفمبر 30th, -0001
  • 147 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب /

السيد العبادي من فضلك.. على اي سارية رفعت علم الانتصار في هيروشيما الوطن ..!!

 بقلم : مثنى الطبقجلي

 بيان البيانات الجديد الذي صدر عن تحرير الرمادي كان ابشع لحظات الانكسار فيه ونحن نرى حاضرة الانبار قد تحولت الى كومة احجار .!!!! . ، فاي علم هذا الذي ترفعه فوق هيروشيما الرمادي ومجرمي داعش لم يتركوا قتيلا خلفهم على الذي خلفوه من دمار بعدما عبرت بُحرية الفرات ومجموعة السراديب المؤدية للانهار .. عسكريا لا تبتسم السيد القائد العام …. الرمادي التي حولتموها مع داعش الى رماد .. تمر باقسى حالات الاحتضار..
لابارك الله في كل رامٍ ومفجرٍ اتخذ من اجساد الانباريين اهدافا عشوائية لرمايات لم تترك زرعا وضرعا وبشرا وبنى تحتية وفوقية إلا واحالته الى اطلال وعصف غبار نووي ..فقط سؤالي لماذا العلم وعلى اي سارية رفع يا دولة الرئيس وعن اي انتصار تتحدثون والناس ماتت تحت القصف صغار كبار ..؟هل امسكتم بداعش وانتم تطوقون المدينة اشبارا باشبار ؟ كم عدد من ماتوا منهم ذلك امسى مثل صلاح الدين سرا من الاسرار .. والرمادي العزيزة ماتت قائمة على اجداث مبانيها وشبابها وشيوخها .. مات قلبها التجاري والاداري ..اما اطرافها فلا زالت غير محررة..!! وسياسة الارض المحروقة حولت المدينة الى كومة احجار .. فاي رفعة علم هذه !! واي رفعة راس.. ومن سيعيد ما تهدم وكيف سيرجع الاهالي يلملمون جراحهم ..إني أحار…!!
للانبار مدنا كبرى هي الفلوجة وحديثة وكبيسة وهيت والقائم …. ولكنها للان لم تتحرر .. وتنتظر دورها من الدمار .. وواجب ان نراجع الامر بجدية وسرعة لان هناك مدنا ربما تنتظر نفس المجزرة الحضارية والدموية التي اصيبت بها الرمادي . اكرر …لا بارك الله في كل رامي مدفع او طيار اختار متعمدا ان يفرغ حقده او فشله على المباني او البشر ليكتب في سجله ابشع انتصار ..
ردوا للانبار هيبتها واعيدوا اهلها سريعا لكي لاتعاود داعش مرة اخرى غزوتها .. ولاتكرروا اخطاء صلاح الدين والبيجي ولتكن هذه النتيجة التدميرية البشعه درسا لمن فاتهم الامر إن من اوصلنا الى هذه النتيجة والى انتكاسة الجيش في الموصل وما تبعها لازال يعيش بيننا يتنفس غبار الرمادي المعجون بدماء شهدائها .. ويا للعار ..؟
اما هولاء الشيوخ وبعظهم اسميتهم يوما بشيوخ الموساد فهولاء على الشعب ان ينبذهم اول الامر ويعزلهم اجتماعيا لحينما تاتي ساعة الحساب ، وبينهم ساسة ونواب جزاءا وفاقا على ما اقترفته ايديهم بحق اهلنا حينما تركوه وحده يتلوى الما وجوعا عند منفذ بزيبز الحدودي وساحا ت مسح الكرامة بالارض والانتظار .. هولاء حاسبوهم .. اكرر لا تتركوا منهم احدا ..واولهم ذاك النائب العار….واعلنوا المدينة منكوبة للعالم .. وطالبوا المجتمع الدولي ان يؤدي واجبه الحضاري والانساني تجاهها كما فعل في هيروشيما اليابان..

مواضيع قد تعجبك

التعليقات مغلقة.

إستفتاء جاري حاليا