مثنى الطبقجلي : الفيس بوك..ادارة.. لا نفهمها .. ومرشحات الاساءة عندها معطلة وتخضع للحملات الموجهة | وكالة أخبار العرب | arab news agen
مثنى الطبقجلي : الفيس بوك..ادارة.. لا نفهمها .. ومرشحات الاساءة عندها معطلة وتخضع للحملات الموجهة

  • الإثنين, نوفمبر 30th, -0001
  • 275 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب /

الصداقات عبر( الفيس بوك ) باتت هموما ثقال

.. ادارة.. لا نفهمها .. ومرشحات الاساءة عندها معطلة وتخضع للحملات الموجهة ..

بقلم : مثى الطبقجلي

غالبا ما يصدمنا الحديث هذه الايام عن (الفيس بوك) كنافذة للتواصل تقدم خدمات تخاطرية وتعبوية واعلامية وحتى دعائية صرنا نتقي فيها شرور من قبلنا صداقته فيها دون روية وانتباه . اراء كثيرة بعضها تحبذه واخرى ترفضه بل تتهمه علنا بانها اداة استخبارية تسرق حتى ملفاتك الشخصية وانا بين هذا وذاك ارى فيه قاعدة تواصل قدر الامكان ، بيني وبين الاصدقاء وحتى الاهل الذين تقطعت بينهم السبل لمعرفة اخبارهم ،واجدها مادة في ترويج ما اؤمن به حقا انها مادة تستحق النشر دون الانجرار وراء التعليقات وبخاصة غير المسؤولة..في بعض الاحيان.. وصدقا انا كلما لمحت لافتة سوداء ينقبض قلبي و اصاب بالهلع ، لاكنني احمد الله انني لولاه ما عرفت هذه المصاب وصاحبه لاقوم معزيا اهله في مصابهم..او ارى شدة ورد او قالب كيك مزين بشموع ،فالتفت باحثا عما يليق بهذا المحتفل او المحتفلة بعيد الميلاد لاباركم لهم احتفاليتهم .. بشدة ورد تليق وبكلمات منتقاة ، ولكن هذا الباب قد فتح علينا نار جهنم من تُهم وتوصيفات وشتائم تحت الحزام وغيرها من اناس مبتذلة لايملكون الا سلاطة اللسان واحدهم يتباهى بانهم يحمل اعلى الشهادات ولكنه بتقديري لايملك غير شهادة واحدة هي الشتيمة والقذف و التعرض لاعراض المحصنات وتسقيط الاخرين وتعزيز ذلك بصور وافلام قد تكون اباحية ومفبركة للنيل من هذا وذاك لاسباب انانية خبيثة ولئيمة وهي تهم يحاسب عليها اي قانون الا في الفيس بوك وكانهم يفرحون حينما تعلك بين اثنين او طائفتين ..!!!. و بلاشك تجد ضمن آليات وسياسة ادارة التواصل الاجتماعي منع اي تحريض غير انساني ودعوات للقتل واثارة البغضاء وتلك مفاهيم وضوابط جيدة ولكن كيف تطبق هذا هو السؤال ..؟ اليوم كل النوافذ اما تخرق هذه الضوابط او تتعرض لهجمات الكترونية وتسلط على المواقع الرصينة فيها شكاوى كثيرة وضغوط لكي تغلق هذه الصفحة او تلك وهذا ما نلاحظه هذه الايام من اختفاء صفحات بعينها بينها صفحة موقع اخبار العرب لصديقنا الشيخ فهران الصديد .. الذي تعرض مثل غيره الى هجمات وحملات من الشكاوى ادى الى وقفه .. ونسسأل لماذا ..والكثير يخرق ويصل الحال به ان يستخدم اساليب وكلمات خارجة عن الاخلاق والذوق العام بل ومحرضة في كثير من الاحيان على القتل والتصفيات الجسدية وحتى الامور المخلة بالاداب التي بدأ بعض الاخوة يعانون منها ويبلغون اصدقاء لهم بان يعتذروا بالنيابة عنهم لجمهور المشاهدين في النوافذ ما حدث لهم مقدمين اسفهم ، انها لم تكن صادرة عنه وبدأ رواد هذه النوافذ يعون حقيقة ما يقع ويجنبون انفسهم ما قد يحدث عبر احترازات شخصية بينها اختيار الصديق وليس الكم الهائل الذي يتباهى به آخرون .. ان اقحام الصور الخليعة والممارسات االلااخلاقية على صفحات الاخرين دون اذن ودون ضوابط مسالة فاقت الحدود تتطلب مراجعة الادارة للضوابط والمرشحات والتاكد من نوعية طالب الصداقة هل هو رجل او امراة على ان يمنع الاطفال دون 15 سنة من ولُوجهِ وعدم استخدام صور غير حقيقة لاشخاص اخرين في عمليات الانتحال الواسعةالجارية الان.. .. هنا نسال كيف يتم ذلك دون ان تكتشف الامرادارة الفيس بوك او تضع بوصلة اخلاقية تمنع ذلك طالما ان الامر صار ينشر علنا وتمنع هولاء الخبثاء وتلفظهم خارجها والى غير رجعة .. واعود واقول ان الاخوة والاخوات بعظهم يتفاخر بكثرة الاصدقاء وبعظهم يرفع الرقم الى 5000 الاف طيب كيف تسيطر على حساب فيه هذا الرقم وهل انك تملك الوقت للرد على تساؤلاتهم لو هاجموك مرة واحدة..؟ وقد يكون من بينهم من لايعجبه ما تكتبه ولا يلمس منك ردة فعل حتى وان كان من بين قائمة الاصدقاء المحسوبين ، ما قد يرتكب خباثة !! او يكون قد ترك حسابه لاي سبب ويسرق هذا الحساب دون تبليغ ودون ان يدري او تركه الى رحمة الله مسافرا بغير عودة..وبالتالي يكون هناك مجالا لاستخدام قائمة الاصدقاء في الحاق الاذى النفسي ممن يريد ان يطالهم اذاهم او ا لمرض النفسي الذي يعاني منه البعض في علاقاته الاجتماعية فيكون وجوده ضمن القائمة غير المتابعة وبالا على الجميع..وهذا الذي نعاني من انماطه هذه الايام…. ولعل افضع الامور هو ما رايته اليوم في اعلان للفيس بوك تحت اطار (رؤية كل توصيات الاصدقاء ) وفيه طرح لصور واسماء ثلاثة يرغبون بالصداقة .. احدهم كان يتوسطهم ولكن بدون صورة اي شبحية ووكتب تحتها اسم مشتق من كلمة سباب وشتيمة قذرة جدا اذا كان هذا اسمه فمن يكون سيرغب بصداقته ؟؟..اولا : ما اقذر هذا الشخص الذي حمل هذا العنوان وثانيا : كيف عبَرَ هذا الاسم والصورة الشبحية عبر مرشحات ادارة الفيس بوك ..؟؟ واعود الى هذه النماذج فاجد ان الكثير الان ممن يحملون صفات انثوية وهن ليسوا باناث وانما دعاة جنس واسقاطات وابتزاز لااخلاقي يجري تحت هذا الستار .. انا حظرت الكثيرين ولكن ما موجود في الساحة وما تلفظه هذه النوافذ مجتمعة تتطلب مراجعة من الاصدقاء الذين تطلب منهم صداقتهم ان يتاكدوا لكي لايقعوا في حبائل دعاة يضعون صور جميلات وباوضاع غير محتشمة لجذب الانتباه .. فقد ثبت لي ان الفيس بوك لايحمي المغفلين وان خروقات كثيرة تتم عبر نوافذه لايتم رصدها الا من خلال شكاوي وهذه الشكاوي حينما تكون متعلقة بجوانب لا اخلاقية يفظل الذي تعرض لاسقاطاتها ودونيتها ان يسكت مخافة ان يكون عرضة للتشهير ..ومعظم ما يقع هو في نطاق انتحال الشخصيات وخاصة الانثوية منها .. انا افكر ان احجم علاقاتي ان ارشقها ان اتاكد ان اعمل اضبارة للاصدقاء ان نجحت بقيت مطلا عبر هذه النافذة ان اخفقت ساغلق حسابي وعندها ينطبق المثل القائل (الباب اللي تجييك منه الريح سده واستريح.) .سافعلها لو افتقدني بعض الاصدقاء وسابحث عن نافذة محروسة ومضمونة تكون فيها الدار المامونة .. ولن يقرب منها اللصوص .. كاتب عراقي

مواضيع قد تعجبك

التعليقات مغلقة.

إستفتاء جاري حاليا