مثنى الطبقجلي : ايران تهاجم موقف القمة العربية الرافض احتلالها للجزر الاماراتية الثلاث | وكالة أخبار العرب | arab news agen
مثنى الطبقجلي : ايران تهاجم موقف القمة العربية الرافض احتلالها للجزر الاماراتية الثلاث
  • الأربعاء, نوفمبر 30th, -0001
  • 111 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب /

ايران تهاجم موقف القمة العربية الرافض احتلالها للجزر الاماراتية الثلاث

والمتحدثة مرضية ..تطلق تهديدات حرب باطنية !!

بقلم : مثنى الطبقجلي

لم تكد تمض ساعات على ختام قمة العرب الاستثنائية 26 في شرم الشيخ حتى خرج علينا بيان ايراني يدين موقفها المؤيد لدولة الامارات العربية المتحدة من احتلال ايراني غاشم لجزرها الثلاث ابي موسى وطنب الصغرى والكبرى كان جرى قبل 43 عاما .. ايران المعتدية على كل جاراتها ، لاتملك غير هذه الغانية اللعوب مرضية افخم لتتصدر لهجة بيان يقطر سما ضد العرب بعد وقفتهم في عاصفة الحزم ، معتبرة ان هذه الجزر جزءا لايتجزأ من اراضي ايران وهو امتداد لما تحلم به من توغل تحريضي للسكان على الجزء الشرقي من ساحل الجزيرة العربية . وليتصور القادة العرب مدى اسقاطات المتحدثة باسم الخارجية الايرانية مرضية بفخامتها وجلالة طلعتها البهية مية بالمية ..100%!! انها تحذر دول الخليج العربي من التدخل مما اسمته بالسيادة الايرانية على الجزر الثلاث ،باعتبارها جزء لايتجزأ من اراضي الامبراطورية الايرانية بحسب ما نقلته عنها وكالة الانباء الايرانية الرسمية .. في بيانها الاستعلائي وتعقيبا على ما توصلت اليه القمة العربية في شرم الشيخ من مواقف مؤيدة وداعمة للامارات حيال جزرها السليبة ..تقول مرضيتي افخمي : ان قرار القمة لن يؤثر ابدا في تغيير الحقائق القانونية!!والتاريخية كما تدعيها الامارات حول جزر ابي موسى وطنب الكبرى والصغرى مشددة على ان هذه الجزر ستبقى جزءا لن يتجزأ من الاراضي الايرانية .. اكاذيب السياسة الايرانية ومرضية دوما ،لن تنطلي على العرب والعراقيين الذين اكتشفوا مقدار وحجم تدخلها في اليمن والعراق وسوريا وجنوب لبنان الى درجة ان احد غلاتهم وهو يونسي المستشار السياسي للرئيس الايراني روحاني .ذهب به جنون العظمة الى ادعاء ان اربعة بلدان تدخل حاليا في نطاق املاك الامبراطورية الايرانية التي ستكون عاصمتها بغداد .. مرضية .. تحاول ان تقنع البساطء العرب بعدما اقنعت ؟؟ الموالين والتابعين لها بأن “الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وضعت دوما على أولوية سياساتها، سياسة ودية مصحوبة بحسن الجوار مع جميع دول الجوار، مبنية على عدم التدخل في الشؤون الداخلية والاحترام المتبادل، ولا ترى أي قيود وعقبات أمام تطوير العلاقات الودية وترسيخها، وترحب بالتعامل البناء والتعاون الشامل” اليس غريبا كلامها ؟ اليس عارا على اللذين يسمعونه ويغظون الطرف والسمع عنه ، ممن فقدوا الشرف والغيرة ..هل من هناك ان يجيبها بجملة واحدة وقصيرة .”.ايران لقد تكشفت اوراقك ولن تحميك منا بعد اليوم لزكة دين ومذهب وتاريخ وعلاقات جيرة.. وتذكيرا لمن فاتهم العرض الاخباري للنتائج..كانت القمة قد اصدرت بيانا اعلنت فيه تشكيل قوة عربية مقاتلة لحماية امن الدول العربية التي يتعرض امنها القومي للخطر على خلفية تعرض اليمن للغزو الحوثي المدعوم من ايران.. القادة العرب ،اشادوا بعاصفة الحزم واعلنوا دعمهم للعراق وليبيا في مواجهة غزو المتشددين الذي لبسوا لبوس الاسلام مستهدفين تمزيق وحدة البلدين الوطنية ، القمة العربية ، في ختام دورتها 26 ، جددت “التأكيد المطلق على سيادة دولة الإمارات الكاملة، على جزرها الثلاث، طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى، وتأييدها كافة الإجراءات والوسائل السلمية التي تتخذها دولة الإمارات لاستعادة سيادتها على جزرها المحتلة.” واستنكرت القمة، ما اعتبرته “استمرار الحكومة الإيرانية في تكريس احتلالها للجزر الثلاث، وانتهاكاتها المتكررة لمذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين”، وفق ما أوردته وكالة أنباء الإمارات “وام” في وقت سابق الأحد. وصار واضحا الان ان الموقف الناجز والقوي للقادة العرب في القمة هو من اثار حفيظة ايران .. ووجعها .. على لسان مرضيتي افخمي ، ومخاوفها من انهيار نظام ارادت ان تقيمه في اليمن حصنا لها و امتدادا عضويا لها ففشلت ..إنها بلا شك نكبة ستبكيها دهرا..ويا لها من بكائية جديدة.. كاتب مستقل من العراق eltabkchli@yahoo.com

مواضيع قد تعجبك

التعليقات مغلقة.

إستفتاء جاري حاليا