"الرفعة والوجاهة والسمو" هبة من الخالق وليس من صنع المخلوق - وكالة أخبار العرب | arab news agen
“الرفعة والوجاهة والسمو” هبة من الخالق وليس من صنع المخلوق
  • الإثنين, يونيو 29th, 2020
حجم الخط

الكاتب /

بسم الله الرحمن الرحيم
شكر وتقدير
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وأصحابه ومن اتبع هداه.
وبعد: فإن أحد المحسنين تفضل عليّ بإقراضي مبالغ من النقود؛ وذلك لبناء دار لي في عمان منفصلاً عن سكنى الشقق، وبعد أن تم البناء أعدنا له بعض ما أقرضنا من ثمن شقق كنا نسكنها أنا وأولادي، وبقي مبلغ جسيم تعسر عليّ تسديده، فاضطررت إلى أن أعلن داري في الرمادي للبيع لتسديده.
وما إن سمع الأحباب ذلك في محافظات من العراق وبخاصة محافظة الأنبار ومنهم خارج العراق إلاّ وحلّ عليهم الإستياء من بيعه؛ لأنهم لشدة محبتهم لي يرون وجود دار باسمي في الرمادي هو رمز من الرموز التي يعتز بها العلماء؛ وذلك تقديراً – فيما يرونه – لجهودي العلمية والدعوة فيهم.
وبعد الإعلان انهالت عليّ المكالمات الهاتفية يستنكرون البيع ويشجبونه، وقدموا دورهم ومساكنهم أو عماراتهم للبيع لتسديد دَيني، ومنهم من أراد دفع مبالغ فرفضت ذلك وأصررت على البيع، وهذا موقف أعتزّ به وأفتخر، لأنهم أغرقوني بمشاعرهم؛ لذا لا يسعني إلاّ أن أقول:
إني عاجز عن مكافأتهم ولا أملك إلاّ أن أتقدم إليهم بخالص شكري وامتناني على هذه المشاعر الجياشة الإسلامية الأخوية لجميعهم سواء من كلمني بالتبرع أو آلمه البيع من الداخل والخارج.
وأتوجه الى الباري جلّ شأنه أن يثيبهم، وأن يبارك لهم في أموالهم وأولادهم، وأن يكرمهم برضوانه ويعافيهم، وأن يدفع عنهم كل شرّ وسوء إنه سميع مجيب.

أخوكم
عبدالملك عبدالرحمن السعدي
من عمان – الأردن
٥/ ذي القعدة/ ١٤٤١هـ
٢٧/ حزيران/٢٠٢٠م

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا