“رسالتي الى السيد مقتدى الصدر “ | وكالة أخبار العرب | arab news agen
“رسالتي الى السيد مقتدى الصدر “
  • الثلاثاء, فبراير 4th, 2020
حجم الخط

الكاتب /

(( رسالتي للسيد مقتدى الصدر )) ج2

الكاتب د صلاح الفريجي

بعد سقوط النظام العراقي بالاحتلال الاميركي الغاشم بذيعة اسلحة الدمار الشامل لم تكن حضرتك ايها السبد ضمن المشروع الاميركي الايراني العربي واقصد السعودية والكويت بعد عام2003 كما لم يكن البعض بالمشروع ذاته فقررت مخابرات الدول الشريكة بتصفيتهم وايجاد بدائل فاستبدل السيد محمد باقر الحكيم رحمه الله باخيه الذي وقع الاتفاقية بنفسه عبد العزيز الحكيم ابو عمار كما استبدل مهدي العطار الامين العام لحزب الدعوة بابراهيم الجعفري الذي وقع على مقررات مؤتمر لندن كما استبدل عز الدين سليم رحمه الله بخضير الخزاعي واستبدل عبد المجيد الخوئي رحمه الله بالسيد حسين اساعيل الصدر وما اعنيه لك ايها الاخ انك لست بالمشروع الذي اقر بالخارج فهنالك بديل لك قطعا واسال نفسك كيف انهارت شعبيتك وجعلوك في مواجهة مع شعب كان المفروض ان تدافع عنه لاسيما وانت خارج المشروع قد تكون ايران تستبدلك بغيرك من مقربيها وتريد اثبات ولاءك لهم الا انك مازلت خارج المشروع وبلا شك فبديلك موجود بعد الخلاص منك بطريقة جديدة مرتبة ترسمها لك المخابرات الاميركية وقد تتسائل لماذ وانت الان ضمن المشروع اقول لك الامريكان يطلبونك ثأرا قديما وخسروا عشرات جنودهم فلا تتوقع بمجاملات او تنصلك عن الدين والفكر الديني والانفتاح والعصا الغليظة لتنفيذ مشاريعهم بانك ستكون ضمن المشروع مستحيل وهذا ما يجعلك هدفا يسيرا لهم وبديلك موجود ومعروف لا اشير اليه ايها العزيز اقول لك اقحامك نفسك مع ايران ممنوع مطلقا فايران مقفلة لمشروعها التمدد والتوسع للدولة الايرانية لانك لست من اجندتها بل انت مجرد مهووس بالجاه والسلطة والاموال وهم عرفوك اكثر من امك وابيك رحمه الله لذلك اقدموا لك الطعم وابتلعته بسهولة واشعروك انك جزء من مشروعهم وهيهات ان تكون وستنفذ لهم وستخسر شعبيتك كما خسرها عملاءهم العامري والمالكي والكثيرين فلكي يعاد التوازن الضعيف الهش لابد ان تسقط انت وتكون بمستوى عملا ئهم لكي يتحقق الغرض
فانطلق المرشد الايراني وامام جمعة طهران بالتهم والتسقيط السياسي للتظاهرات المطالبة بالحقوق وقالوا عنها بانها شغب وعصابات وعلمانية وشيعة الانكليز وكنت وحينها انت مترددا بذلك لكنك اصدرت اوامر بدعم وحماية المتظاهرين كنت تعتقد بانك الاوحد بالعراق ولا احد غيرك ونزلت بالنجف واستقبلوك بشعارات وطردت من الساحة وكذا في بغداد وقررت الاعتزال وعدم التدخل لكن ايران تعرف ان الكثير من الصدريين موجودين بالساحات فعدت وغردت وانسحبت وغردت واخيرا طلبوا ان تكون وانصارك درءا لايران ولمشاريعهم فجئت مستبسلا على شباب عزل بسطاء ابنائك وروعتهم وسيطر جماعتك ابو درع وغيره مدعومين بعناصر استخبارات وامن وطني واخترقتم الساحة لتعلن حكومة علاوي الفاشلة قطعا بلا شك وقلت بانه اختيار الشعب واقول لك هذه اكبر كذبة بالتاريخ فمتى ارادهم الشعب ومتى انتخب بشكل صحيح ومتى عين من اختاره الشعب ابدا فالارادة اجنبية ايرانية بأمتياز
الاخ السيد مقتدى واخيرا اقول لك تيارك فشل بأمتياز وانت فشلت في السيطرة عليه واخر اختيار لك هو عادل عبد المهدي فهو خرج من عباءتك وفشل وطريقتك كلما يفشل اصحابك تتبرأ منهم وتقول انا مع الشعب واخير عزيزي السيد وانا محب لك لا مبغض ولا معا دي ان الامانة التي استلمتها من ابيك نظيفة وطاهر لكنك للاسف لوثتها بالسلطة والمال السحت الحرام وابعدتهم عما اراد السيد الشهيد رحمه الله ان تكون مهدوية نقية نظيفة طاهرة من الرجس والتبعية والعمالة للدول فحولتهم حضرتك الى غير مقصد وجعلتهم اعوانا للظلمة ومشاريع للسرقة والنهب والتسلط واخيرا جررتهم للتبعية لايران ولاية الفقيه الديكتاتورية التي قمعت شعبها حينما طالب بابسط حقوقه واذا قررت مواجهة الشعب فستخسر كل شيء بلا شك ونصيحتي لك عزيزي احزم امتعتك واعلن استقالتك وتوجه للعراق للنجف الاشرف وقم بواجباتك الدينية وتخلى عن الامتيازات وكن طالبا حوزويا نقيا كابيك الشهيد وادعم العلم والحوزات بفكر ابيك النير وهذه وصية والدك السيد الشهيد رحمه الله وطالما كررتها انت وتعلم من ابيك الدروس والعبر والاخلاق العظيمة فانه قدوة صالحة ولاتخالفه الى الجاه والسلطة والظلم فالدول تذهب والاعمار تنتهي ولن يبقى لك الا حسن الخاتمة واعتقد انك غامرت بها فانتبه جيدا فالشيطان ياتيك عن طريق العلم والجاه والسلطة والهوى فاتق الله في شعبك واهلك واترك الثورة الاصلاحية للشعب وانسحب من الفاسدين لان الان شريك لهم في الظلم وسفك الدماء والنهب هل مستعد ان تلاقي الله بالاف الشيعة الذين يسقطون مظلومين مبخوسي الحقوق وامامهم امير المومنين عليه السلام سيحاسب قتلتهم امام الله ورسوله صلى الله عليه واله واخر شي اختم نصيحتي لك ايها السيد قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم (( من نظر الى مؤمن فاخافه حبسه الله سبعين عاما على شفير جهنم ))
وانظر الى اتباعك كيف ضربوا الناس ورعبوهم واحرقوا خيامهم واعتقلوهم واتهموهم ظلما وعذبوهم وكل ذلك كي يقال عنك انك القائد الاوحد فقط هذا ماتريده عزيزي اتمنى ان لاتكون حطبا لنار جهنم وان لاتحشر يوم القيامة مع الجبارين وابن نوح واستعذ بالله من نفسك ان النفس لامارة بالسوء الا مارحم ربي واخر دعائي لك ولي وللمؤمنين بالثبات على الحق ونبذ الباطل والاخلاص للعراق وانصاف الناس وان لانكون مع الظالمين

اخوك في الله
الكاتب الصحفي
د صلاح الفريجي في 3/2/2020

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا