هكذا أسقطت البحرية الأمريكية الطائرة الإيرانية في الخليج العربي | وكالة أخبار العرب | arab news agen
هكذا أسقطت البحرية الأمريكية الطائرة الإيرانية في الخليج العربي
  • السبت, يوليو 20th, 2019
حجم الخط

الكاتب /

قالت صحيفة وول ستريت جورنال، إن الطائرة المسيرة الإيرانية تم إسقاطها باستخدام سلاح إلكتروني قادر على التشويش على الطائرات وإسقاطها، بدون استخدام القوة النارية، وذلك نقلاً عن مسؤول في الدفاع الأمريكية.

وكانت البحرية الأمريكية قد بدأت العام الماضي باستخدام نظام إلكتروني متطور له القدرة على اكتشاف الطائرات المسيرة والتشويش عليها وتعطيلها مما يجبرها على السقوط.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خبر إسقاط الطائرة التي اقتربت من السفينة الحربية “يو إس إس بوكسر” أثناء تواجدها في مضيق هرمز، مما دقع البحرية الأمريكية لاتخاذ إجراءات دفاعية ضد الطائرة التي “تهدد سلامة السفينة وطاقمها”.

وقال ترامب إن الطائرة الإيرانية “تم تدميرها على الفور” مشيراً إلى أن الحادثة تندرج ضمن العديد من “الأعمال الاستفزازية والعدائية التي تقوم بها إيران ضد السفن العاملة في المياه الدولية”. وقد جاء إعلان ترامب بعد ساعات من إعلان القوات الإيرانية استيلائها على ناقلة نفط أجنبية.

سلسلة من الاستفزازات
وبحسب مراسل الصحيفة الذي كان يتواجد على متن السفينة الحربية “يو إس إس بوكسر”، شهدت المنطقة مواجهات حادة بين مجموعة السفن الأمريكية والجيش الإيراني.

وتعتبر السفينة الحربية “يو إس إس بوكسر”، واحدة من 6 سفن حربية أرسلتها الولايات المتحدة عبر مضيق هرمز كقوة استعراضية تهدف إلى طمأنة الحلفاء.

وعمدت إيران على استفزاز المجموعة الحربية، بعد أن حلقت مروحية غير مسلحة تابعة للبحرية الإيرانية إلى جانب السفينة وعلى بعد أمتار قليلة من سطحها، قبل أن تقوم طائرة مروحية أمريكية بتهديدها وطردها.

وبعد ذلك، قامت سفينة إيرانية بالاقتراب من “يو إس إس بوكسر” إلى مسافة وصلت إلى نصف كيلومتر، وهي المسافة التي تحددها البحرية الأمريكية قبل التواصل مع السفينة شفهيا لإنذارها.

ونتيجة لذلك، أمر قائد السفينة الأمريكية المروحيات الحربية بالاقتراب من السفينة الإيرانية، وأنذرها عبر التحليق بينها وبين السفينة الأمريكية. وبعد وقت قصير، وفي حوالي الساعة العاشرة صباحاً تم إسقاط الطائرة المسيرة الإيرانية.

إيران تنفي تورطها
 وقال المسؤول الأمريكي، إن جنود المارينز حددوا “نظاماً جوياً بدون طيار” يقترب منهم وقرروا إسقاطه قبل رؤيته بالعين المجردة.

وبعد الإسقاط، قامت عدة طائرات مروحية هجومية متواجدة على متن السفينة الأمريكية بالانطلاق لمطاردة طائرات إيرانية كانت متواجدة بعيداً عن مجموعة السفن الأمريكية.

وقال مسؤولون أمريكيون، يوم الخميس، إن البنتاغون سيرسل 500 جندي إلى السعودية كجزء من مواجهة التهديدات المحتملة التي تطلقها إيران وحلفاؤها.

كما قالت إدارة ترامب أيضاً، إنها أدرجت العديد من الشركات والأفراد على القائمة السوداء لمساعدتهم إيران على شراء مواد لبرنامج التخصيب النووي.

ونفت إيران رسمياً حادثة الإسقاط، حيث قال عباس أراغشي، نائب وزير الخارجية الإيراني على تويتر “لم نفقد أي طائرة بدون طيار في مضيق هرمز ولا في أي مكان آخر” وأضاف ساخراً “أشعر بالقلق من احتمال أن تكون يو إس إس بوكسر قد أسقطت (طائرة بدون طيار) عن طريق الخطأ!”.

oriant source

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا