وأشار العبادي إلى أهمية التحرك بسرعة، ليمارس من فازوا بالانتخابات دورهم ومهامهم في مجلس النواب.

وأوضح رئيس الوزراء العراقي،  أن اللقاء مع  مقتدى الصدر هو  للعمل سوية من أجل الإسراع بتشكيل الحكومة، وأن تكون الحكومة المقبلة قوية وتوفر الخدمات وفرص العمل وتحسين المستوى المعيشي ومحاربة الفساد.

وأكد العبادي أن اللقاء شهد تطابقا في وجهات النظر بضرورة استيعاب الجميع.

ونقل عن مقتدى الصدر، أن اللقاء رسالة اطمئنانية بأن الحكومة المقبلة أبوية وترعى كل الشعب، مبينا “إن يدنا ممدودة للجميع ممن يبنون الوطن وأن يكون القرار عراقيا، مشددا على أهمية الإسراع بتشكيل حكومة تراعي تطلعات أبناء شعبنا”.