عبد الرحمن كاظم زيارة: هل ستقوم فرنسا باحتلال اليمن ؟ | وكالة أخبار العرب | arab news agen
عاجل
عاجــــل…رويتر عن مصادر داخل الاسرة المالكة السعودية ” الملك سلمان بدا يشعر بتقييم الصلاحيات الممنوحة لنجله وولي عهده
عبد الرحمن كاظم زيارة: هل ستقوم فرنسا باحتلال اليمن ؟

  • الإثنين, نوفمبر 30th, -0001
  • 178 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب /

هل ستقوم فرنسا باحتلال اليمن ؟

ما حاجة فرنسا للعب دور مشابه لدور الولايات المتحدة الامريكية في الشرق العربي ، وهي الدولة التي حددت تواجدها وهيمنتها على اجزاء واسعة من افريقيا منذ زمن طويل ؟

فلقد اضحى واضحا انه يكفي القيام بعملية محدودة تطال مدنيين امريكان او اوربيين توصف بانها ارهابية ، واعتراف يتبجح بالمسؤولية من طرف تنظيم القاعدة لتنفتح ابواب جهنم على دولة معينة في الشرق العربي .

وليس من الصعب الكشف عن التماثل بين حادثي الحادي عشر من سبتمبر في نيويورك عام 2001 ، وحادث الصحيفة البارسية شارل ايبدو قبل ايام ، والذي ينبأ بتماثل تداعياته على الشرق العربي . فقد اعلن تنظيم القاعدة فيؤاليمن مسؤوليته عن الحادث .

من الثابت ان كلا من امريكا وفرنسا دولتان متخصصتان بتصنيع المجاميع المتأسلمة على نحو مباشر او غير مباشر ، ولنتذكر كيف ان الادارات الامريكية دعمت تنظيم القاعدة في افغانستان بالمال والسلاح لطرد قوات الاتحاد السوفيتي الغازية ، ولنتذكر ايضا كيف ان الولايات المتحدة اطلقت سراح نحو 400 سجين من تنظيمات القاعدة في المغرب العربي من سجنها الرهيب غوانتينامو ليكونوا فيما بعد حلفاؤها داخل ليبيا للاطاحة بالدولة الليبية ومن ثم نهب ثرواتها الغازية والنفطية وشفط احتياطيها النقدي ، ولنتذكر ايضا دور اليهودي الصهيوني الفرنسي برنار ليفي في اشعال الفتن في دول المغرب العربي وما زال مستمرا في مهمته التي تلقى دعما من الحكومة الفرنسية . ولنتذكر ايضا كيف ان فرنسا نفسها ادخلت ولأول مرة نظام المحاصصة الطائفية في لبنان قبيل انهيار الدولة العثمانية للابد وكررت التوجه ذاته في سوريا ، وتبنت جماعات متأسلمة في الجزائر وفي اقطار اخرى .

فرنسا اليوم تعلن ردة فعلها على حادث الصحيفة ، بالسعي للتحشيد الدولي وعلى الطريقة الفرنسية المعتادة وهي التظاهر والاستنكار بمشاركة رؤساء دول وحكومات ووزراء دول جاءوا من مختلف انحاء المعمورة يتقدمهم الرئيس الفرنسي متظاهرا مستنكرا عملية تفجير مبنى الصحيفة الفكاهية التي اساءات غير مرة لمقدسات المسلمين . إلا ان الاهم في حزمة ردة الفعل الفرنسية قرار الحكومة الفرنسية ارسال حاملة الطائرات ديغول الى الشرق العربي لمكافحة الارهاب والاعلان عن قيام فرنسا بمحاربة الارهاب في كل من العراق وسوريا واليمن . هذه القرارات وعلى هذا المستوى ليست بنت لحظتها وليست ردة فعل آنية حصلت على خلفية حادث الصحيفة ، بل ان قرارات عسكرية كبيرة كهذه لابد ان تستغرق زمنا طويلا تم اتخاذها قبل حادث الصحيفة وتتطلب استحضارات ضخمة ومتعددة الجوانب تم انجازها سابقا .

فالامر ، مبيت اذن ، وما كان به حاجة لتنفيذه سوى افتعال او استثمار حادث حتى وان كان ببساطة ومحدودية حادث الصحيفة …

ان سلسلة الحوادث الصغيرة التي حصلت بعيد حادث باريس في كل من امريكا والمانيا والتجييش الامني الضخم لقوات الجيش الفرنسي لتضطلع بمهمة الحفاظ على المنشآت الحيوية في العاصمة باريس يفصح عن نوايا شن حملة دولية في الشرق العربي . وهذه الوقائع المتسارعة تمثل في تقديرنا المرحلة الثانية التي تعقب حرب الحلف الدولي على تنظيم الدولة الاسلامية ـ داعش في العراق .

ولو امسكنا منحى تصاعد وتنامي التنظيمات المسلحة المتأسلمة للاحظنا ان تسارعه المضطرد بدأ مباشرة بعد الغزو الامريكي للعراق ، واضحى من الثابت والذي لايرقى له الشك ارتباط ظاهرة تلك التنظيمات بالاحتلال الامريكي ، وان ارتباطهما ارتباط قوي جدا . وعندما غزت الولايات المتحدة العراق متذرعة بكذبتين هما اسلحة التدمير الشامل وخطورة نظام صدام حسين على السلم والامن العالمي ،إلا ان هذا الاحتلال فشل في اثبات ادعاءاته وفضحت اكاذيبه ، فلقد اوجد هذا الاحتلال البيئة الملائمة والخصبة لنشوء التنظيمات المتأسلمة ومن طوائف مختلفة ، كلاهما حظي بشكل او بآخر بدعم قوات الاحتلال الامريكي ، او بايجاد مبرر وجود بعض تلك التنظيمات في الاقل . وبالجملة ان الاحتلال الامريكي وحلفائه قد مارسوا كل الاعمال الشنيعة التي كانوا قد اتهموا بها النظام الوطني العراقي .

فماذا سيحصل من قبل فرنسا في الشرق العربي ؟

لقد قامت ادارة جورج بوش الصغير باحتلال افغانستان بعد ان ان اعلن اسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة عن مسؤولية تنظيمه عن احداث برجي منهاتن في نيويروك ، والان قد اعلن تنظيم القاعدة في اليمن وعلى لسان ايمن الظواهري خليفة بن لادن مسؤوليته عن حادث الصحيفة الفرنسية .

فهل ستقوم فرنسا باحتلال اليمن ؟

مواضيع قد تعجبك

التعليقات مغلقة.

إستفتاء جاري حاليا