العبادي يأمر بفتح تحقيق عاجل بجريمة استهداف «الحشد» | وكالة أخبار العرب | arab news agen
العبادي يأمر بفتح تحقيق عاجل بجريمة استهداف «الحشد»

  • الإثنين, فبراير 19th, 2018
  • 76 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب /

في الوقت الذي امر رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي، بفتح تحقيق عاجل بملابسات الحادثة.. انطلقت صباح امس قوات مشتركة لتنفيذ عمليات تطهير منطقة السعدونية جنوب غرب كركوك على خلفية تعرض قوة خاصة من الحشد الشعبي الى عملية غادرة ادت الى استشهاد عدد منهم.  فيما اعلنت قيادة العمليات المشتركة استمرار عمليات تفتيش وتمشيط وادي حوران غرب الانبار للقضاء على بقايا الدواعش الفارين والمختبئين في جحور الصحراء الغربية.

ثأرا للشهداء
رئيس هيأة الحشد الشعبي فالح الفياض الذي استقبل صباح امس في العاصمة بغداد جثامين شهداء الحشد المغدورين.قال: ان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي امر بفتح تحقيق عاجل بالحادثة الإجرامية الغادرة، مضيفا ان الدكتور العبادي اعرب عن تعازيه ومواساته لذوي الشهداء المغدورين، مؤكدا ان دماء الشهداء المغدورين لن تذهب وسنثأر لهم بالقضاء على آخر بقايا خلايا عصابات داعش الإجرامية.بدوره اكد اعلام هيأة الحشد الشعبي، ان قوات مشتركة من الحشد والشرطة الاتحادية وباسناد طيران الجيش باشرت، فجر امس الاثنين، عمليات تطهير منطقة السعدونية القريبة من ناحية الرياض التابعة لقضاء الحويجة جنوب غرب كركوك من خلايا داعش الارهابية.

تفاصيل الجريمة
واوضح اعلام الهيأة في بيان اصدره امس: ان قوة خاصة من الحشد الشعبي تواصل منذ ايام تنفيذ عمليات نوعية لاعتقال عدد من الارهابيين والخلايا النائمة في قضاء الحويجة والمناطق المحيطة به وتمكنت هذه القوة من تحقيق انجازات مهمة إثر ثماني عمليات تم خلالها اعتقال عدد كبير من الارهابيين بينهم قادة، وفي مساء امس الاول الاحد تعرضت هذه القوة لكمين غادر من قبل مجموعة ارهابية من المنطقة متنكرة بالزي العسكري مما ادى الى اشتباكات عنيفة دامت لاكثر من ساعتين حيث بادرت قوة اخرى من الحشد الشعبي بالدخول الى المنطقة والتدخل لدحر العدو وتم قتل عدد منهم، وبسبب كثرة اعداد المهاجمين والاحوال الجوية السيئه استشهد 27 بطلا من القوة الخاصة المحاصرة.
وتابع البيان: في الوقت الذي يفتخر الحشد الشعبي بتقديم المزيد من الدماء خدمة لامن العراق ويعاهد المرجعية الرشيدة والقيادة العليا بالمضي قدما نحو فرض القانون والقضاء على الخلايا النائمة في البلاد فانه يشدد على اهمية التعاون من أجل تطهير جميع المناطق المحررة منهم، ويهيب باهالي تلك المناطق للتعاون من اجل فضح الارهابيين المتواجدين بينهم.

حملة التمشيط
وافاد موفد اعلام الهيأة بان قوات الحشد الشعبي قامت باقتحام قرية السعدونية وبدأت بتطهيرها وتمشيطها من بقايا الدواعش، مضيفا ان الجهد الهندسي التابع للحشد تمكن من تطهير البزول المجاورة للقرية، مذكرا ان هذه العمليات تأتي بعد ان استهدفت خلايا التنظيم الإجرامي امس الاول الأحد، عددا من الاهالي المدنيين والحشد والقوات الامنية في مناطق جنوب قضاء الحويجة المحرر، عن طريق نصب سيطرات وهمية وعمليات غادرة جبانة.  فيما تمكنت القوات المقتحمة من العثور على مخزن للاعتدة والاسلحة تابع لخلايا داعش النائمة داخل القرية والقبض على اثنين من المشتركين في الجريمة.وتوقع قائد محور الشمال في الحشد الشعبي علي الحسيني، وجود احياء صامدين من ابطال الحشد الشعبي الذين تعرضوا للعملية الغادرة في قرية السعدونية، مؤكدا ان المنطقة مطوقة والبحث جار، لافتا الى ان الحادث وقع اثناء المطر والظلمة في منطقة وعرة تكثر فيها المستنقعات المائية ولذلك نحتاج الى ساعات مقبلة لحسم الامور.وطالب الحسيني في حديث لمراسلة «الصباح» القائد العام للقوات المسلحة بابقاء بعض المناطق من جنوب غرب كركوك تحت التفتيش الدقيق والمتابعة المستمرة وتنفيذ عمليات امنية متتابعة كي لا تتولد حواضن للفلول المتبقية  واجراء عمليات ملاحقة للارهابيين والعصابات التي تختبئ وتتخفى بين المدنيين. مشددا على ان العملية متواصلة في القرية المذكورة والقرى المحيطة لملاحقة الفلول الارهابية والقضاء عليها من خلال اجراء تدقيق امني والبحث عن المجرمين.

تطهير وادي حوران 

في الوقت نفسه تشهد صحراء غرب محافظة الانبار، استمرارا لعمليات المداهمة والتفتيش في وادي حوران الواسع المساحة. وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول: ان وادي حوران غرب الانبار كان يشكل في السابق واحدا من ابرز اوكار التنظيمات الارهابية.

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا