الاعرجي يأمر باعتقال الشحماني بعد اطلاقه النار على حافلة فريق الزوراء | وكالة أخبار العرب | arab news agen
الاعرجي يأمر باعتقال الشحماني بعد اطلاقه النار على حافلة فريق الزوراء

  • السبت, يناير 20th, 2018
  • 144 مشاهدة
حجم الخط

الكاتب /

امر وزير الداخلية قاسم الاعرجي، السبت، باحتجاز مشرف فريق الشرطة بكرة القدم علي الشحماني بعد قيامه بإطلاق النار على حافلة نادي الزوراء في حادث مثير للاستغراب ، ومن شانه ان يلقي بظلال وخيمة على الرياضة العراقية في حال اتخذ الاتحاد العالمي لكرة القدم (فيفا) اجراء حازما حيال الرياضة في العراق.

وقال مصدر بوزارة الداخلية لـ/ موازين نيوز/  ان ” وزير الداخلية قاسم الاعرجي أمر باعتقال مشرف نادي الشرطة بكرة القدم علي الشحماني بعد قيامه بإطلاق النار على حافلة نادي الزوراء اثر مشادة كلامية مع رئيس رابطة مشجعي نادي الزوراء امير المالكي”.

ووجه باحتجاز الشحماني بعد فعلته التي تعد انتهاكا للرياضة في العراق لم يسبق لها مثيل .

وتوجه وزير الداخلية قاسم الاعرجي الذي كان متواجدا أصلا لدى وقوع الحادث الى مقر نادي الزوراء للتحقيق بقضية اطلاق النار علـي حافلة الفريق.

وذكر المصدر ان “وزير الداخلية توجه الى مقر نادي الزوراء للتحقيق شخصيا بقضية اطلاق النار على حافلة نادي الزوراء من قبل احد اعضاء ادارة نادي الشرطة، عقب المباراة التي جمعت الفريقين”.

وكشف نادي الزوراء الرياضي عن عزمه رفع دعوى قضائية على عضو في الهيئة الادارية لنادي الشرطة بعد اشهار سلاحه واطلاق النار على الحافلة التي تقل اعضاء النادي من الكادر التدريبي و اللاعبين.

وأوضح مصدر في الفريق “ان عضو الهيئة الادارية لنادي الشرطة علي الشحماني ورئيس الرابطة علي الصبيحاوي اعتدوا بالضرب على رئيس رابطة مشجعي الزوراء امير المالكي”.

واضاف” ان الشحماني قام بعد ذلك باطلاق النار على حافلة نادي الزوراء واحدى الاطلاقات كادت تصيب اللاعب احمد فاضل”.

واشار المصدر الى ان” الشحماني الان محجوز بالملعب وتدخل مستشار الوزير لاخراجه”.

وأفاد ان “نادي الزوراء بصدد رفع دعوى قضائية بحق الشحماني والصبيحاوي”.

وتعرضت حافلة الفريق لإطلاق نار من قبل أحد أعضاء نادي الشرطة عقب نهاية المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 في الجولة العاشرة من الدوري الممتاز لكرة القدم.

وقال الكابتن محمد الناصر الإعلامي الرياضي المعروف إن “أحد أعضاء الهيئة الإدارية لنادي الشرطة، دخل في مشادة كلامية، بعد المباراة مع رئيس رابطة مشجعي نادي الزوراء بالقرب من حافلة الفريق”.

وأوضح أن “عضو الهيئة الإدارية في الشرطة، قام بإطلاق رصاصة بشكل عشوائي كادت ان تودي بحياة لاعب الزوراء احمد فاضل”.

ونبه من ان هذه الحادثة من شانها ان تهدد مستقبل اللعبة في العراق في حال اتخذ الاتحاد الدولي (فيفا) اجراء حازما في حين لفت الى انه يتوقع انزال عقوبة الحرمان مدى الحياة بحق الشحماني .

 

مواضيع قد تعجبك

أترك تعليق

إستفتاء جاري حاليا